Category Archives: مرأة

نصائح لك سيدتي ..

لكي تكوني امرأة ناجحة وسعيدة في مجتمعنا ، اتبعي هذه النصائح وستكونين لي ممتنة :

–  لا تدرسي ، إن درست قد تحبين الدراسة وتتفوقين فيها ، وهذا شيء ليس بصالحك ، قد تضطرين لإكمال الدراسة بالخارج ، عندها ستكثر الأقاويل التي لن تتحمليها أنت يا “بنت الناس” ، كما أنك في كل حال ستمنعين من متابعة الدراسة بعد مرحلة ما ، فحري لك أن لا تدرسي أصلا كي لا تمري بكل هذه المحن .

–  اقتنعي أن لا مواهب لك ، و أن لك هدفا واحدا في هذه الحياة هو خدمة زوجك ، لأنك إن لم تقتنعي بنفسك  فسيتم إقناعك غصبا ، وبما أن هذا هو الهدف من وجودك في الحياة ، فأتقني فنون الطبخ والحلويات ، فهذا هو المجال الوحيد الذي يمكنك أن تبدعي فيه ، لا تنسي طبعا القاعدة الذهبية : قلب الرجل معدته .

–  كوني جميلة ، أو حاولي أن تتجملي قدر الإمكان ، فكل معدات المكياج والمساحيق التجميلية وجدت لكي يراك جميلة ، اجعليه “يتمتع” بنظره إليك .

–  لا تنفتحي على مجتمعك ، إن فعلت قد يدفعك هذا إلى عدم القناعة بوضعك ، اجعلي كل حياتك متمحورة حول زوجك ، ولا تنخدعي بأن لك صديقات أو أسرة أو.. أو..  ،  يجب أن تقتنعي بأن لا بديل إلا هو ،  انظري دائما إلى من هم أقل منك ،  وارضي بكل شيء واحمدي الله أنك متزوجة وحافظي على هذه النعمة وإلا ستاخذها امرأة أخرى منك تقدر هذه النعمة وتعرف قيمتها ،وحذار من المعارضة أو التمرد لأن ذلك  قد يجعلك في الأخير “مطلقة” ، حينها لا تلومن إلا نفسك !

–  إن لم تكوني متزوجة ، اقبلي بأي شخص جاء لخطبتك لكي “يسترك” ، وكلما ذلك كان أبكر كلما كان أفضل ، إياك و أن تصلي للعشرينات وأنت غير متزوجة ، فأنت بالتأكيد لا تريدين أن يقال عنك “عانس” 😉

سيدتي، للأسف هذا هو الواقع ، فهل ترضين به مقابل أن تكوني “سعيدة” و “ناجحة” في نظرهم ؟؟؟

Advertisements

كتاب : ” الحجاب بين المحلي والعولمي “

كتاب: ” الحجاب بين المحلي و العولمي ، هوية سياسية أم دينية ؟ ”

للدكتورة : شيرين أبو النجا

صدر حديثا عن المركز الثقافي العربي

عدد الصفحات : 150 صفحة

لقد حمل الاستعمار لواء الدفاع عن حقوق المرأة واعتبرها قضية من القضايا التي تبرر استعماره ، واليوم يحمل الغرب مرة أخرى لواء الدفاع عن حقوق المرأة . وفي كلا الحالتين تكون صورة المرأة المهدورة الحقوق هي المرأة المحجبة ، أو التي يفرض عليها الحجاب، وينظر إلى الحجاب باعتباره صورة للقهر الذي تتعرض له المرأة المسلمة . وتخاض حروب يقدم العرب نفسه فيها كمنتصر لحقوق الإنسان لمجرد تعيين وزيرة في حكومة أفغانستان ما بعد طالبان ، وزيرة لا تضع الحجاب وتقف على المنبر وتتحدث. وتخاض معركة منع الحجاب في المدارس في فرنسا ، ومعركة الحجاب في البرلمان التركي ، ويعتبر حجاب امرأة الرئيس التركي تهمة.

في المقلب الأخير ينظر إلى الحجاب من طرف الحركات الإسلامية كجزء من هوية ، ومن معركة ضد الهيمنة و الاستعمار ، وتؤكد المحجبات عبر معارك سياسية واجتماعية مشاركتهن في هذه المواجهة ورفض جعلهن سلعا ، وجعل جسد المرأة أداة للدعاية وتخريب المجتمع ، بل وجعل المرأة خاضعة لنموذج الجسد المعروض في الشوارع وعلى الشاشات .

في هذا الصراع تستخدم الصورة كجزء أساسي من اللغة المستخدمة ، وتتحرك هذه الصورة بين ماهو محلي وعولمي، وهذا هو مدار هذا الكتاب

برأيي ، الكتاب جد مميز، فقد عالج ظاهرة الحجاب من عدة جوانب سياسية ودينية واجتماعية ، بطريقة علمية أكاديمية ، محدثة الاختلاف عن باقي الكتب التي عالجت الموضوع من زاوية واحدة ، كما أن الدراسة معتمدة بشكل كبير على الصور ، للمرأة في أزمنة مختلفة وظروف مختلفة .

__

اقتباسات :

إذا كان التلويح بالعلم الفرنسي يعد فعلا وطنيا ، فلماذا يعتبر رداؤه كغطاء للرأس بمثابة تهديد للدولة؟

ليس كل حجاب يعبر عن إرادة واعية حرة و ليس كل حجاب هو مجرد إعلان عن آلية مقاومة

*هذه التدوينة كتبت في 23 يوليوز

لــك .. يا سيد !

 

اعتبرتَها جاهلة، ونسيت أنك أنت من حرمها من الدراسة..

اتهمتها بعدم تحمل المسؤولية، ونسيت أنك أنت من يعتبرها قاصرا مهما نضجت..

اعتبرت أحاديثهن تافهة، وتناسيت أنك أنت من سد عليها كل الأبواب لتكون واعية..

اتهمتها في شرفها ، ونسيت أنك أنت من اعتدى عليها..

اعتبرتها ناقصة عقل ودين، وتناسيت كل هذه الجرائم التي ترتكبها في حقها باسم العقلانية والدين ..

 

آسفة يا سيد، لكنك أنت المسؤول ! 

فكف عن النقد من فضلك ، وكفى كذبا على نفسك،

  فأنت من أردتها أن تكون هكذا لأنك تعلم جيدا أنها قادرة على مجاراتك بل وعلى جعلك مَقودا بعد أن حسبت نفسك قائدا.

 

فإما أنك تعترف بهذا ولا زلت تطغى..

 أو أنك مصر وغير مقتنع بعد ،

 في هذه الحالة تجرأ “يا الراجل” وأعطها فرصة لتثبت  لك عكس ما تعتقد !

 

أما هي،

فلي معها حديث مغاير …

 

..و مطول !

 

 

 

Free

What goes through your mind?
As you sit there looking at me
Well I can tell from your looks
That you think I’m so oppressed
But I don’t need for you to liberate me

My head is not bare
And you can’t see my covered hair
So you sit there and you stare
And you judge me with your glare
You’re sure I’m in despair
But are you not aware
Under this scarf that I wear
I have feelings, and I do care

CHORUS:
So don’t you see?
That I’m truly free
This piece of scarf on me
I wear so proudly
To preserve my dignity…

My modesty
My integrity
So don’t judge me
Open your eyes and see…
“Why can’t you just accept me?” she says
“Why can’t I just be me?” she says
Time and time again
You speak of democracy
Yet you rob me of my liberty
All I want is equality
Why can’t you just let me be free?

For you I sing this song
My sister, may you always be strong
From you I’ve learnt so much
How you suffer so much
Yet you forgive those who laugh at you
You walk with no fear
Through the insults you hear
Your wish so sincere
That they’d understand you
But before you walk away
This time you turn and say:

But don’t you see?
That I’m truly free
This piece of scarf on me
I wear so proudly
To preserve my dignity
My modesty
My integrity
So let me be
She says with a smile
I’m the one who’s free

Sami Yusuf – Free